منتدى الدين الاسلامي يختص هذا القسم بالمواضيع الإسلامية العامة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 06-27-2013   #1
ViP
الصورة الرمزية ♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡
 
♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ بغدادي طاك ♡ بغَـــــ رووًح ـــداديهَ ♡ غير متواجد حالياً


لا تتجاهل ... صوت ضميرك

يتعرض الإنسان أثناء حياته إلى اختبارات تتناول ردود أفعاله عن الحوادث التي يتعرض لها وأفكاره الداخلية .

خلال هذه المحاكمة نواجه أحد أمرين : إما أن نستمع إلى صوت الحق ، أي إلى صوت ضميرنا ، أو أن نذعن إلى صوت النفس ، والذي يهدينا دائما إلى طريق الخطأ .

يلفت الله عز وجل أنظارنا إلى هذين الصوتين في الآية الكريمة الآتية :
" وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا " الشمس 7 _ 8

النفس الفاجرة تنقلب إلى نفس ثائرة شيطانية وعاصية لأوامر الله ،
إنها تدفع الإنسان إلى الابتعاد عن مرضاة الله ، وبالتالي اتباع هواه ،
والشيطان يوسوس بذلك في خفاء ، وعندما لا يستمع الإنسان لصوت ضميره ،
فمن المؤكد أن وساوس الشيطان ستخدعه وتغريه .

إلا أن الضمير لا يسكت حتى نلفظ أنفاسنا الأخيرة ، فمع وسوسة الشيطان
يبقى صوت الضمير يأمرنا بفعل الخير والفضيلة .

من المؤكد أن هذا نظام مثالي ونعمة أسبغها الله عز وجل علينا ،
مهما كان منشأ الإنسان ، ومهما كانت وجهته ، أو الظروف التي تحيط به
أو الأحداث التي يتعرض لها ، فهو يمتلك صوت الحق بداخله .

تذكَّرْ دائما أنك تمتلك بداخلك من يقودك إلى الحقيقة ،
لاتتجاهل أنك تفهم هذا الصوت بداخلك .

إلا أن الضمير ليس حصرا على المؤمنين ، إنه موجود في كل إنسان ،
المؤمن والكافر على حد سواء ، إلا أن بقاء المؤمنين متوافقين مع صوت ضمائرهم
يجعلهم مختلفين ، من جهة أخرى يميل الكفار إلى إشباع رغباتهم بالرغم من صوت الحق
الذي يتردد في صدورهم ، يوجه الله عز وجل انتباهنا إلى هذا من خلال قصة إبراهيم عليه السلام وقومه عندما قام بتكسير الأصنام إلا كبيرهم :
" قَالُوا أَأَنْتَ فَعَلْتَ هَذَا بِآَلِهَتِنَا يَا إِبْرَاهِيمُ قَالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِنْ كَانُوا يَنْطِقُونَ
فَرَجَعُوا إِلَى أَنْفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الظَّالِمُونَ ثُمَّ نُكِسُوا عَلَى رُءُوسِهِمْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا هَؤُلَاءِ يَنْطِقُونَ " الأنبياء 62 _ 65
هؤلاء الذين تفوهوا بهذه الكلمات هم الذين ائتمروا على إلقاء إبراهيم في النار ،
إلا أننا نرى هؤلاء بكل شرورهم التي قادتهم إلى التفكير بقتل نبي الله ورسوله الذي جاءهم بدين الحق ، كان لهم ضمير يخبرهم بالحق ،إلا أنهم كانوا كما تقول الآية الكريمة : " فَعَمُوا وَصَمُّوا "
وتظاهروا بعدم فهمهم للحق .

أنت أيضا لديك في داخلك صوتان : صوت الضمير وصوت الشيطان ،
وتسمع كلاهما في كل لحظة .
فإذا كنت تبتغي مرضاة الله ، فلا تتظاهر بأنك لا تسمع صوت ضميرك .

قد يشعر الإنسان وكأنه غير قادر على التمييز بين صوت الضمير وصوت الشيطان ،
تذكَّر دائما أن الضمير لا يتردد أبدا في قول الحق ، فهو يخبرك بالخير فورا ،
في حين يظهر صوت الشيطان بعد أن يسمع أحدنا صوت ضميره ويحاول تضليل النفس .
وتبدأ النفس بتقديم الأعذار والأسباب والتبريرات . في حين يستمر الشيطان دائما في محاولاته لإثناء الإنسان عن التصرف بما يمليه عليه ضميره ، بتعبير آخر ، عندما تواجه حدثا من الأحداث فإن ما تسمعه أولا هو صوت الضمير ، وكل التبريرات التي توجهك لمخالفة هذا الصوت هي من النفس الأمارة بالسوء .عندما تسمع هذا الصوت ، لا تتظاهر بأنك لا تدرك أن هذا الصوت هو صوت الضمير الذي يدعوك إلى رضوان الله .

إذا تجاهل أحدنا صوت الضمير ، فإنه يصبح عبدا لنفسه وهواه ، ومستعدا للقيام بأي عمل شرير .
وبما أن موقفا كهذا ليس من المواقف الخيرة بالنسبة للإنسان ، فإنه باستجابته لهواه يفشل في الاختبار ويخسر حياة النعيم الخالدة ، وخسارته هذه تكون حرمانا أبديا .

إن قرار الإنسان في أن يصبح عبدا لله في يده ،
وهو ما يمكن أن يحققه فقط باتباعه لكتاب الله وإنصاته لصوت الضمير ،
يخبرنا الله بنهاية ومصير من يتظاهر بعدم فهم هذه الحقيقة ويصفهم في هذه الآيات بأنهم "الخائبون" :
" قّدْ أفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا " الشمس
لابد وأن كلا منا قد عانى ألم الندم . والسبب الرئيسي لهذا الشعور هو عدم الإذعان إلى صوت الضمير ، وهو بمثابة الإنذار السماوي ، في بعض الحالات لا يذهب هذا الألم إلا بعد تصحيح التصرف المغلوط أو تغيير الأولويات الخاطئة ، ويتحول إلى عذاب روحي .

لا تتظاهر بأنك لا تدرك ذلك عندما تكون في حالة من الندم . من المؤكد أن ذلك يكون نتيجة لعمل خاطئ قمت به . لقد أخبرك ضميرك مسبقا ما الخطأ الذي ارتكبته ، وأين ارتكبته؟ انتهز فرصتك في التعويض عن الإثم الذي ارتكبته في هذه الدنيا قبل فوات الأوان . الندم يوم القيامة سيكون مؤلما جدا ، ولن ينفعك لأنه سيكون أبديا ، إلا إذا تداركتك رحمة الله وغفرانه .

وحتى لو شعرت بأن اتباع ضميرك مهمة صعبة ، أو أنك لا ترغب في اتباعه ، فلا تتظاهر بأنك لا تدرك أن الضمير هو دليلك إلى الحق . إذا تمسكت باتباع أوامر القرآن والتزمت بالاستماع إلى صوت ضميرك ، فإن الله سيأجرك عن كل أفعالك الخيرة ، حتى تلك التي قد لا تكون ذات أهمية بنظرك ، ومن المؤكد أن الغافلين عن كتاب الله لن يقفوا نفس الموقف أمام الله عز وجل

  رد مع اقتباس


قديم 06-27-2013   #2
ViP
الصورة الرمزية *زهرة*البنفسج*
 
*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك*زهرة*البنفسج* بغدادي طاك *زهرة*البنفسج* غير متواجد حالياً

بارك الله فيك ع الموضوع القيم

ويارب يجعل الضمير صاحي عند كل انسان

جزاك الله خيراا

تحياتي

  رد مع اقتباس


قديم 06-28-2013   #3
ViP
الصورة الرمزية عيّوِنٌ عرٱقَيّۂ
 
عيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاكعيّوِنٌ عرٱقَيّۂ بغدادي طاك عيّوِنٌ عرٱقَيّۂ غير متواجد حالياً

الله موضوع رائع
وجميل جداً
ربي اجعلنا ممن يتبعون الحق ويسيرون على دربه
شكراص لك غاليتي
ابدعتي في الطرح
جزاك الله خيراً
ووفقكِ لما يحب ويرضى

  رد مع اقتباس


قديم 06-28-2013   #4
ViP
الصورة الرمزية ميلادالكلمات
 
ميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاكميلادالكلمات بغدادي طاك ميلادالكلمات غير متواجد حالياً

جزاكِ الله الف خير
موضوع مميز مننحرم منج
ومن ابداعج

  رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وَ صوتُ تغنَى لِي أرهفتُ سمعي لَه, فبكَيت ! • شيخًـہ ألمٍزآيينً • منتدى أجهزة الايفون iPhone 6 11-10-2012 03:05 AM
إن شئتُ أن أنسى .. تذكّرت w.p-pic مصطفى الصجـــري منتدى أجهزة الايفون iPhone 6 10-06-2012 11:11 AM
مَعْنىْ [ رضَى نفسْهْ ] و [ زنةَ عرشْهِ ] !~ كـَِـَِـَِآإآرٍرٍهَِ آإلـدًدٍنـًـًيـٍـٍآ منتدى الدين الاسلامي 1 02-07-2011 09:07 PM
[ ُ.... تـألـمْ .. إصرخْ .. إن شئتَ فابكيْ .... ْ] NoNa_Lovely منتدى بغدادي العام 14 07-05-2009 07:18 PM
((( همســـــاتًٌ صوتٍ ))) ـالخـنـجـرـالذهـبـي خواطر , خواطر حب , خواطر حزينه , عذب الكلام , خواطر رومانسية 4 06-28-2008 01:15 AM


الساعة الآن 11:58 AM


اغاني عراقية

Powered by vBulletin

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193