منتدى الدين المسيحي يختص هذا القسم بكل ما يخص الدين المسيحي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 11-04-2007   #1
" بغدادي صاعد سوكه "
الصورة الرمزية majdinho10
 
majdinho10 majdinho10 غير متواجد حالياً

يئن الشباب كثيراً من سطوة الجسد!!

لماذا سمح الله بهذه الحرب المستعرة بالداخل ؟! ولماذا هذه الغريزة المتعبة ؟

ألم يكن فى استطاعة الرب أن يخلقنا بدونها ؟ أو على الأقل لا تتحرك فينا إلا فى إطار
معين إرادي ...

ألم يقل الكتاب: "إن الجسد يشتهى ضد الروح، والروح ضد الجسد، وهذان يقاوم أحدهما الآخر" (غل 17:5).

لكن القيامة حلت لنا المشكلة، فالرب يسوع نفسه، أخذ جسداً، وحل بيننا!!، ولما فدانا على الصليب، ومات عوضاً عنا، قام بنفس الجسد، ولكن بشكل نورانى!!، دخل إلى العلية، والأبواب مغلقة!!، كان جسده منيراً وروحانياً!!، لم يتعرف عليه تلميذا عمواس، إلا بعد أن انفتحت أعينهما!!، ولم يتعرف عليه التلاميذ على بحيرة طبرية، إلا بعد أن اصطادوا - بإرشاده - السمك الكثير!!، وحينما صعد الرب إلى السماء، كان من الممكن أن ينفض عنه الجسد، ويصعد إلى السماء بلاهوته فقط، لكنه صعد إلى السماء "جسدياً"، لأن لاهوته لم ينفصل قط عن ناسوته، لا على الصليب، ولا فى القبر، ولا بعد القيامة، ولا فى أورشليم السمائية!!

أتحد اللاهوت بالناسوت، بطريقة نهائية وابدية!! وصار لطبيعتنا الإنسانية سفير فى مقادس السماء!! ووقف الرب، وما يزال، شفيعاً كفارياً عن جنسنا أمام العدالة الإلهية..

"أكتب إليكم - يا أولادى - هذا لكى لا تخطئوا، وإن أخطأ أحد فلنا شفيع عند الآب، يسوع المسيح البار، وهو كفارة لخطايانا، ليس لخطايانا فقط، بل لخطايا كل العالم أيضاً" (1يو 1:2،2).ما هو الجسد؟

يرى البعض فى الجسم الإنسانى عدواً لدوداً للروح، وسجناً خطيراً لها!!
هذا الفكر ليس مسيحياً.. فالرب هو الذى خلق لنا هذا الجسد، وكل خليقة الرب مقدسة وحسنة جداً، كل الأعضاء مقدسة، وكل خلاياها مقدسة، وكل وظائفها مقدسة، بل الأعضاء التى نتصورها قبيحة، لها جمال أفضل، ففيها يكمن سر الحياة، وسر استمرار النوع البشرى، وسر الاتحاد بالله، وشركة الخلق مع الله!!

نظرتنا إذن هى المحتاجة إلى تعديل!! فلقد تدنت وتدنست، فلم تعد ترى فيما خلقه الله من أعضاء وغرائز إلا السلبية والانحراف، وتنسى ما فى ذلك كله من إيجابية وحب وقداسة!!

"ليكن الزواج مكرماً عند كل واحد، والمضجع غير نجس" (عب 4:13).
"لم يبغض أحد جسده قط، بل يقوته ويربيه" (أف 29:5).
"الرجل هو رأس المرأة، كما أن المسيح أيضاً رأس الكنيسة، وهو مخلص الجسد" (اف 23:5).
"هذا السر عظيم (أن يكون الاثنان جسداً واحداً)، ولكنى أنا أقول من نحو المسيح والكنيسة" (أف 32:5).
"الجسد ليس للزنا بل للرب، والرب للجسد" (1كو 13:6).
"الجسد للمسيح" (كو 17:2).
المشكلة إذن ليس فى "الجسم"، بل فى "تيار الإثم" العامل فى الجسم، ومن خلال أعضائه، فالعين ترى الجيد والردىء، وكذلك الأذن وبقية الأعضاء، المشكلة إذن هى إرادة الخطيئة، وتيار الإثم والفساد، الذى تسلل إلينا منذ سقوط آدم أبينا.

أما حينما يدخل الرب إلى دائرة حياتنا، ويصير محور حبنا وانشغالنا، فحينئذ يتقدس الجسد بروح الله العامل فينا ...

وكما اشترك الجسد مع الروح فى صنع الخطية، هكذا يشتركان معاً فى الجهاد الروحى، ليشتركا معاً فى النهاية فى المجد الأبدى، فالإنسان كل متكامل، ليس فيه تجزئة أو تفتيت!!

الجسم ليس نجساً :

مما يؤكد أن "الجسم" ليس نجساً، أن خطايا كثيرة نسبها الرسول بولس للجسد، ولكنها خطايا نفسية، ليس للأعضاء دخل فيها، إذ يقول: "... وأعمال الجسد ظاهرة التى هى: زنا، عهارة، نجاسة، دعارة، عبادة الأوثان، سحر، عداوة، خصام، غيرة، سخط، تحزب، شقاق، بدعة، حسد، قتل، سكر، بطر..." (غل 19:5-21).

وهكذا أوضح لنا لخطايا جسدية عضوية: كالزنا والنجاسة والقتل والسكر، وأخرى نفسية: كالعداوة والخصام والغيرة والسخط والتحزب والحسد... ونسب الكل للجسد، أى "لتيار الإثم العامل فى الجسم" وليس للجسم التشريحى نفسه!!
القيامة والجسد :

شكراً للرب إذن، لأنه قدس أجسدانا حينما أتحد بطبيعتنا، وحينما رضى ان يتحد بنا ويسكن فينا

فلنتعامل مع أجسادنا من هذا المنطلق المقدس!!

ولنجاهد فى طريق الطهارة، معتبرين أننا نتعامل مع "هيكل الله" وأن "من يفسد هيكل الله، سيفسده الله، لن هيكل الله مقدس الذى أنتم هو" (1كو 17:3).

  رد مع اقتباس


قديم 11-06-2007   #2
“ كبار الشخصيات "
الصورة الرمزية Mr.Abo0ody
 
Mr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاكMr.Abo0ody بغدادي طاك Mr.Abo0ody غير متواجد حالياً
إرسال رسالة عبر AIM إلى Mr.Abo0ody إرسال رسالة عبر Yahoo إلى Mr.Abo0ody إرسال رسالة عبر Skype إلى Mr.Abo0ody

مشكور حبي عل موضوع

  رد مع اقتباس


قديم 01-01-2009   #3
" بغدادي صاعد سوكه "
الصورة الرمزية لحن البلوكرانا
 
لحن البلوكرانا بغدادي ماسيلحن البلوكرانا بغدادي ماسيلحن البلوكرانا بغدادي ماسيلحن البلوكرانا بغدادي ماسيلحن البلوكرانا بغدادي ماسيلحن البلوكرانا بغدادي ماسيلحن البلوكرانا بغدادي ماسيلحن البلوكرانا بغدادي ماسي لحن البلوكرانا غير متواجد حالياً

مشكور على الموضوع

  رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سهوة حنين - sms مغرمه بالفراشات Sms رسائل , رسائل حب , رسائل غرام , رسائل رومانسية , رسائل حزن 7 05-22-2012 11:41 PM
امتطيت صهوة رجولتي كبرياء لا يقهر خواطر , خواطر حب , خواطر حزينه , عذب الكلام , خواطر رومانسية 24 10-07-2010 07:01 PM
ياليت لي صهوة جوادِ واخطفك امير الذوق والرقه منتدى تصاميم الاعضاء , ابداعات الاعضاء 9 11-29-2009 02:29 PM
الحسد وياويلي من الحسد انت شنو نوعك من الحسد ASseel sadkhan منتدى النقاش والحوار الجاد 13 08-07-2009 07:35 PM
شهوة الجسد عاشق الموصل منتدى الدين المسيحي 5 10-21-2007 07:53 PM


الساعة الآن 06:19 PM


اغاني عراقية

Powered by vBulletin

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193