منتدى الدين المسيحي يختص هذا القسم بكل ما يخص الدين المسيحي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 03-13-2010   #1
" بغدادي نشيط "
الصورة الرمزية جرحي انا
 
جرحي انا جرحي انا غير متواجد حالياً

 المو ضوع روحية
في هذا الفصل سوف ندرس معاً من
هو الإنسان؟ ماهو التصميم الأصيل الذي أراد الله أن يخلقنا عليه؟ وسوف ندرس هذا الموضوع في ضوء معرفتنا بمن هو الله الذي سبق ودرسناه في كتاب شخصية الله. وهذا عين ما تكلم عنه المصلح الشهير جون كلفن في كتابه أسس الديانة المسيحية حيث أكد كلفن: "أنه لايمكننا أن نفكر جدياً في أنفسنا دون أن نفكر كذلك في صانعنا وخالقنا الذي لم يهملنا بل هو مستمر في رعايتنا والعناية بنا ومنحنا إمكانيات لايمكن أن تكون من صنع أنفسنا
".

وحتى نستطيع أن نفهم ونعي من هو الانسان، سوف ندرس معاً الموضوعات التالية:
أولاً: الإنسان في تكوينه

ثانياً: الإنسان وهدف خلقه
ثالثاً: الإنسان والخطية (السقوط)
ولنبدأ معاً بالفصل الأول
أولاً : الإنسان في تكوينه

«
وَقَالَ اللهُ: «نَعْمَلُ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِنَا كَشَبَهِنَا» (تك 1: 26).
الإنسان على صورة الله في كونه:
1-
نفساً حية (شخصية لها طبيعة روحية)
الإنسان شخص مثل الله في كونه شخصاً له صفات أدبية، ولأنه شخص فله أيضاً فكر ومشاعر وإرادة، لذا يستطيع أن تكون له علاقة شخصية روحيةلأن له الطبيعة الروحية.
وهنا الفرق كبير بين الله والإنسان. الله روح له شخصية(فكر ومشاعر وإرادة)، أما الإنسان فهو شخص له طبيعة روحية.
لم يختار الله أن يخلقنا على صورته مصادفة أو مجرد تكريماً لنا، ورغم ذلك يعتبر هذا أفضل تكريم للإنسان، ولكن هناك سبب أخر وهو كوننا على صورة الله يعطينا الإمكانية أن تكون لنا مع الله علاقة شخصية فريدة.
2-
في حالة صلاح أدبي (البر وقداسة الحق)
خلقنا الله في حالة صلاح أخلاقي بمعنى أن أعماق قلوبنا تشتاق إلى البر وقداسة الحق، مدركين أن القانون الأدبي في جميع العلاقات الذي هو الحب هو الأصلح والأفضل لي كإنسان.
«
وَتَتَجَدَّدُوا بِرُوحِ ذِهْنِكُمْ، وَتَلْبَسُوا الإِنْسَانَ الْجَدِيدَ الْمَخْلُوقَ بِحَسَبِ اللهِ فِي الْبِرِّ وَقَدَاسَةِ الْحَقِّ». (أف 4: 23، 24)
بحسب هذا الشاهد، الإنسان الجديد المخلوق والمعطى لنا في المسيح يشبه الإنسان الأول المخلوق على صورة الله، وكأن الله قد استعاد صلاح الإنسان الأول في الإنسان الجديد.
3-
جعل له سلطاناً( على الخليقة المادية والبيولوجية)
الإنسان هو الكائن الوحيد الذي خلقه الله وأعطاه السلطان على سائر المخلوقات التي خلقها، لذلك فله تأثير هائل على الخليقة سواء بالسلب أو بالايجاب, فهو وكيل الله على الارض لكي يعملها ويصنعها, وعندما سقط الانسان ولم يستمر في خضوعه لله سقطت أيضاً الخليقة ولم يبقى للإنسان سلطاناً عليها.
«
وَقَالَ اللهُ: «نَعْمَلُ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِنَا كَشَبَهِنَا، فَيَتَسَلَّطُونَ عَلَى سَمَكِ الْبَحْرِ، وَعَلَى طَيْرِ السَّمَاءِ، وَعَلَى الْبَهَائِمِ، وَعَلَى كُلِّ الأَرْضِ، وَعَلَى جَمِيعِ الدَّبَّابَاتِ الَّتِي تَدِبُّ عَلَى الأَرْضِ». (تك 1: 26).
العلاقة بين الروح والنفس والجسد
يرسم الكثيرون العلاقة بين الروح والنفس والجسد بطرق مختلفة، ولكن نحن نفضل أن نرسمها كالتالي، وذلك حتى نُظهر ونؤكد على التداخل بينهم وعلى الجزء المشترك بينهم. وذلك لأن كلا النفس والجسد يؤثران في بعضهما البعض. وهذا ما يؤكده الطب النفسي، فالكثير من الأمراض التي تصيب الإنسان هي أمراض جسدية عضوية لها أصل نفسي Psychosomatics مثل القولون العصبي والعكس عندما نصاب بمرض عضوي لمدة طويلة ينعكس على الحالة النفسية بالإحباط والاكتئاب. أيضاً نجد أن كلا من الروح والنفس يؤثران في بعضهما البعض، فكثير من المشاكل الروحية التي نعاني منها ليست إلا أمراض نفسية والعكس، فمثلاً عندما يعاني أحدنا من صغر النفس نتيجة للكثير من الرسائل التي تحقر من إمكانيتانا وقدراتنا، فالنتيجة أن يحفر في أعماق هذا الشخص عدم إستحقاق لأي تقدير من الناس. وعندما يبدأ في علاقة حية مع الله تصاحبه نفس هذه الرسائل فيجد نفسه غير مستحق لمحبة ورحمة الله على الرغم من أن محبة الله ورحمته لا تؤسس على أساس إستحقاقنا لأننا كلنا في الموازين إلى فوق. والخبر الرائع الذي يخبرنا به الله هو أننا نستطيع أن نؤثر في النفس لتُشفى من كل جراحها عن طريق التأثير في الروح، وهذا هو صميم إرسالية المسيح لنا: "رُوحُ السَّيِّدِ الرَّبِّ عَلَيَّ لأَنَّ الرَّبَّ مَسَحَنِي لأُبَشِّرَ الْمَسَاكِينَ أَرْسَلَنِي لأَعْصِبَ مُنْكَسِرِي الْقَلْبِ لأُنَادِيَ لِلْمَسْبِيِّينَ بِالْعِتْقِ وَلِلْمَأْسُورِينَ بِالإِطْلاَقِ" (إش61: 1). أيضاً نجد الجسد والروح مرتبطان ببعضهما البعض عن طريق النفس، فهي حلقة الوصل بينهما لأن الجسد مادي والروح ليست مادية، لذا، الطريقة المثلى لكي نربطهما معاً هو بخلق عنصر يقبل هذا المزيج والتي هي النفس. ويظهر هذا التكوين الإلهي في الآيتين التاليتين:
- "
وَجَبَلَ الرَّبُّ الإِلَهُ آدَمَ تُرَاباً مِنَ الأَرْضِ وَنَفَخَ فِي أَنْفِهِ نَسَمَةَ حَيَاةٍ. فَصَارَ آدَمُ نَفْساً حَيَّةً." (تك2: 7)
- "
وَإِلَهُ السَّلاَمِ نَفْسُهُ يُقَدِّسُكُمْ بِالتَّمَامِ. وَلْتُحْفَظْ رُوحُكُمْ وَنَفْسُكُمْ وَجَسَدُكُمْ كَامِلَةً بِلاَ لَوْمٍ عِنْدَ مَجِيءِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ". (1تس5: 23)

  رد مع اقتباس


قديم 03-13-2010   #2
" بغدادي نشيط "
الصورة الرمزية جرحي انا
 
جرحي انا جرحي انا غير متواجد حالياً

اتمنى مروركم الروعة حبايبي

  رد مع اقتباس


قديم 03-13-2010   #3
" بغدادي نشيط "
الصورة الرمزية جرحي انا
 
جرحي انا جرحي انا غير متواجد حالياً

تحياتي لكل اعضاع ومشرفين مراقبين تحياتي الكم حبايبي

  رد مع اقتباس


قديم 03-13-2010   #4
" بغدادي طايــر "
الصورة الرمزية «ღ»سيزارالمدريدي«ღ»
 
«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك«ღ»سيزارالمدريدي«ღ» بغدادي طاك «ღ»سيزارالمدريدي«ღ» غير متواجد حالياً
إرسال رسالة عبر ICQ إلى «ღ»سيزارالمدريدي«ღ» إرسال رسالة عبر Yahoo إلى «ღ»سيزارالمدريدي«ღ» إرسال رسالة عبر Skype إلى «ღ»سيزارالمدريدي«ღ»

.......@.@.........@..@

.....@......@.@...........@
......@...... منورين........@
........@....المنتدى..... @
...........@..وربي....@
..............@.......@
...................@

تحياتى جرحى انا


  رد مع اقتباس


قديم 03-13-2010   #5
" بغدادي نشيط "
الصورة الرمزية جرحي انا
 
جرحي انا جرحي انا غير متواجد حالياً

يسلموووووووو ووووووووووووووووووووو
على المرورك الروعة
تحياتي الك ولجميع
:mwah1::doh::flex:

  رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الأن, روحية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
1 - 5 والولد يكول المن يحب من البنات والبنية تكول المن تحب من الولد love music منتدى الالعاب التحشيشية , العاب تحشيشة , ضحك 2017 , طرائف 2017 , وناسة , قصص مضحكة 431 05-31-2011 09:35 PM
شو سهل الحكي / رويدة عطية ورود ذابلة منتدى كلمات الاغاني 7 09-30-2009 11:51 PM
::..رويدة شاهين..:: OMAR YOUSIF صور الفنانين 4 12-19-2008 01:50 AM
أعطيك عمرى(قصة روحية) МσЗĵάβ منتدى الدين المسيحي 6 03-24-2008 02:51 PM


الساعة الآن 06:32 AM


اغاني عراقية

Powered by vBulletin

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193