منتدى الدين الاسلامي يختص هذا القسم بالمواضيع الإسلامية العامة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 02-26-2009   #1
ViP
الصورة الرمزية Muhammd Al Aqedi
 
Muhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاك Muhammd Al Aqedi غير متواجد حالياً

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



الاستغفار هو طلب المغفرة من العزيز الغفار، وطلب الإقالة من العثرات من غافر الذنب وقابل التوب.
قال ابن الأثير: في أسماء الله تعالى الغَفّار والغَفور،

وهما من أبنية المبالغة، ومعناهما الساتر لذنوب عباده وعُيوبهم المُتجاوِز عن خطاياهم وذنوبهم.
وأصل الغَـفْـر التغطية.

يقال: غفر الله لك غفراً وغفراناً ومغفرة. والمغفرة إلباس الله تعالى العفو للمُذنبين. انتهى.

قال ذو النون المصري: الاستغفار جامع لِمَعانٍ:

أولهما: الندم على ما مضى.

الثاني: العزم على الترك.

والثالث: أداء ما ضيعت من فرض الله.

الرابع: رد المظالم في الأموال والأعراض والمصالحة عليها.

الخامس: إذابة كل لحم ودم نبت على الحرام.

السادس: إذاقة ألم الطاعة كما وجدت حلاوة المعصية.



وبالاستغفار تُختتم العبادات ليُقر العبد بتقصيره فيُغفر له ذنبه،

قال سبحانه في الحج: "ثُمَّ أَفِيضُواْ مِنْ حَيْثُ أَفَاضَ النَّاسُ وَاسْتَغْفِرُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ".



وفي الأسحار عند الفراغ من قيام الليل:



"كَانُوا قَلِيلا مِّنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ * وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ".



وأثنى الله على المستغفرين بأوقات السحر

فقال: "وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالأَسْحَارِ".



ويكون الاستغفار عند جموح النفس لمواقعة الذّنب

"وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ"،

وقال سبحانه وتعالى: "وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّابًا رَّحِيمًا".



والاستغفار جاء على ألسنة أنبياء الله ورسله،



فعلى لسان نبينا محمد صلى الله عليه وسلم: "فَاسْتَقِيمُوا إِلَيْهِ وَاسْتَغْفِرُوه ُ"،

وقال على لسان نبيّه هود عليه الصلاة والسلام: "وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ"،

وجاء على لسان صالح عليه الصلاة والسلام: "يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَـهٍ غَيْرُهُ هُوَ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا

فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُّجِيبٌ"، وعلى لسان شعيب عليه الصلاة والسلام: "وَاسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ".

وبه تُفتّح مغاليق الأمور:



قال سبحانه وتعالى على لسان نبيّه محمد صلى الله عليه وسلم:

"وَأَنِ اسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُم مَّتَاعًا حَسَنًا إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ"،



وبالاستغفار تُستمد الأرزاق،

ويُستكثر من المال والولد، وتُستمطر الرّحمات.



قال جل جلاله على لسان نوح عليه الصلاة والسلام:

"فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا".


وبالاستغفار يُودّع الميت:



ولذا فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال:

"استغفروا لأخيكم وسلوا له التثبيت؛ فإنه الآن يسأل". رواه أبو داود.

وبالاستغفار تتحاتّ الخطايا والذنوب:



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

"من قال أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاثا غُفرت ذنوبه وإن كان فارّاً من الزحف".

رواه الحاكم وقال: هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يُخرجاه. قال ابن عيينة: غضب الله داء لا دواء له.

وعقّب عليه الإمام الذهبي بقوله: دواؤه كثرة الاستغفار بالأسحار والتوبة النصوح.

وقد كان الذي غُفِر له ما تقدّم من ذنبه وما تأخر عليه الصلاة والسلام يقول:

"والله إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة". رواه البخاري.

وقال عليه الصلاة والسلام: "إنه ليُغان على قلبي وإني لأستغفر الله في اليوم مائة مرة". رواه مسلم.

قال الإمام النووي: والمراد هنا ما يتغشى القلب. قال القاضى: قيل المراد الفترات والغفلات عن الذكر الذي كان شأنه الدوام عليه

فإذا فَتَرَ عنه أو غفل عدّ ذلك ذنبا واستغفر منه. وروى مكحول عن أبي هريرة قال: ما رأيت أكثر استغفاراً من رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وقال مكحول: ما رأيت أكثر استغفارا من أبي هريرة. وكان مكحول كثير الاستغفار.

فَحَريٌّ بنا ونحن نودّع عاماً ونستقبل آخر جديد أن نودّع هذا بالاستغفار ونستقبل ذاك بالاستغفار. نستقبله باستغفار الصادقين.

قال القرطبي: قال علماؤنا: الاستغفار المطلوب هو الذي يحل عقد الإصرار ويثبت معناه في الجنان لا التلفظ باللسان،

فأما من قال بلسانه: استغفر الله، وقلبه مُصِرٌّ على معصيته فاستغفاره ذلك يحتاج إلى استغفار، وصغيرته لاحقةٌ بالكبائر.

وروي عن الحسن البصري أنه قال: استغفارنا يحتاج إلى استغفار. قال بكر عبد الله المزني: أنتم تكثرون من الذنوب فاستكثروا من الاستغفار،

فإن الرجل إذا وجد في صحيفته بين كل سطرين استغفار سرّه مكان ذلك.

قال سفيان الثوري لجعفر بن محمد بن علي بن الحسين: لا أقوم حتى تحدثني. قال له جعفر: أنا أحدثك، وما كثرة الحديث لك بخير.

يا سفيان إذا أنعم الله عليك بنعمة فأحببت بقائها ودوامها فأكثر من الحمد والشكر عليها، فإن الله عز وجل قال في كتابه: "لئن شكرتم لأزيدنكم"،

وإذا استبطأت الرزق فأكثر من الاستغفار، فإن الله تعالى قال في كتابه:

"استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا"،

يا سفيان إذا حَزَبَك أمرٌ من سلطان أو غيره فأكثر من: لا حول ولا قوة إلا بالله؛ فإنها مفتاح الفرج، وكنز من كنوز الجنة.

فعقد سفيان بيده وقال ثلاث ونصف ثلاث. قال جعفر: عقلها والله أبو عبد الله، ولينفعنه الله بها.

وفي وصية علي بن الحسن المسلمي: وأكثر ذكر الموت، وأكثر الاستغفار مما قد سلف من ذنوبك، وسل الله السلامة لما بقي من عمرك.



إخواني .. أخواتي .. طوبى لمن وجد في صحيفته استغفاراً كثيراً، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم.



أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه.

أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه.

أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه.


وعذرا إن أطلت .. وأستودعكم الله.

منقوول

  رد مع اقتباس


قديم 02-26-2009   #2
ViP
الصورة الرمزية علوان حميد
 
علوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاكعلوان حميد بغدادي طاك علوان حميد غير متواجد حالياً
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى علوان حميد


شكرا لك وبارك الله بيك
على الموضوع القيم
شكرا لك

  رد مع اقتباس


قديم 02-26-2009   #3
ViP
الصورة الرمزية قمر-بغداد
 
قمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاكقمر-بغداد بغدادي طاك قمر-بغداد غير متواجد حالياً

بارك الله فيك

وجزاك الله خير الجزاء

  رد مع اقتباس


قديم 02-27-2009   #4
ViP
الصورة الرمزية ღ Prinçe§§ReRe ღ
 
ღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاكღ Prinçe§§ReRe ღ بغدادي طاك ღ Prinçe§§ReRe ღ غير متواجد حالياً



بارك الله بيك اخويه لموضوعك
سجلت لك في ميزان حسناتك ان شاء الله



  رد مع اقتباس


قديم 02-27-2009   #5
ViP
الصورة الرمزية Muhammd Al Aqedi
 
Muhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاكMuhammd Al Aqedi بغدادي طاك Muhammd Al Aqedi غير متواجد حالياً

منوووورين عيووووني

  رد مع اقتباس


قديم 02-28-2009   #6
ViP
الصورة الرمزية ‏حـبك غـيرني
 
‏حـبك غـيرني بغدادي نشط‏حـبك غـيرني بغدادي نشط‏حـبك غـيرني بغدادي نشط ‏حـبك غـيرني غير متواجد حالياً
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ‏حـبك غـيرني

شكراً على الموضوع
جزاك الله كل خير


التعديل الأخير تم بواسطة ‏حـبك غـيرني ; 02-28-2009 الساعة 04:47 PM.
  رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الاستغفار, فوائد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:03 PM


اغاني عراقية

Powered by vBulletin

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193