الموضوع: المراهقة !!
عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : [ 1  ]
قديم 04-21-2014
علاوي الكرادي
ViP
الصورة الرمزية علاوي الكرادي
رقم العضوية : 220454
تاريخ التسجيل : Apr 2013
عدد المشاركات : 2,965

علاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاكعلاوي الكرادي بغدادي طاك
غير متواجد
 
افتراضي المراهقة !!
مصطلح حديث ،،
ينزع الثقة من الشباب !!

* عبد الرحمن الناصر ( 21 سنة )
كان عصره هو العصر الذهبي في حكم الاندلس وقد قضى فيها على الاضطرابات ، وقام بنهضة علمية منقطعة النظير ، لتصبح اقوى الدول في عصره ، حتى أصبح يتودد إليه قادة أوروبا !

* محمد الفاتح ( 22 سنة )
فتح القسطنطينية عاصمة الدولة البيزنطية التي استعصت على كبار القادة حينها ..

* أسامة بن زيد ( 18 سنة )
قاد جيش المسلمين في وجود كبار الصحابة " كأبي بكر وعمر بن الخطاب" ليواجه أعظم جيوش الارض حينها ..

* محمد القاسم ( 17 سنة )
فتح بلاد السند" الهند وباكستان وما ورائها"، وكان من كبار القادة العسكريين في عصره ..

* سعد بن أبي وقاص ( 17 سنة )
_ أول من رمى بسهم في سبيل الله .
_ وكان من الستة اصحاب الشورى .
_ وكان الرسول صلي الله عليه وسلم يشير اليه قائلاً : "هذا خالي فليرني كل امرؤ خاله " .

* الأرقم بن أبي الأرقم( 16 سنة )
جعل بيته مقرا للرسول 13 سنة متتابعة .

* طلحة بن عبيد الله ( 16سنة )
_أكرم العرب في الاسلام .
_وفي غزوة أحد بايع رسول الله صلي الله عليه وسلم على الموت، وحماه من الكفار، واتّقى عنه النبل بيده حتى شلِّت أصبعه، ووقاه بنفسه .

* الزبير ابن العوام ( 15 سنة )
_اول من سلّ سيفه لله في الاسلام .
_وهو حواريّ النبي صلي الله عليه وسلم

* عمرو بن كلثوم( 15 سنة )
ساد قبيلة تغلب وقد قيل عنها :
" لولا نزول الاسلام لأكل بنو تغلب
الناس ".

* معاذ بن عمرو بن الجموح( 13 سنة)
ومعوّذ بن عفراء ( 14 سنة )
قتلا أبا جهل في غزوة بدر وكان قائداً للمشركين حينها .

* زيد بن ثابت ( 13 سنة )
_أصبح كاتب الوحي .
_وتعلم اللغة السيريانية واليهودية في 17 ليلة .
_ وأصبح ترجمان الرسول صلي الله عليه وسلم.
_حفظ كتاب الله .
_ وساهم في جمع القرآن .

لذلك أرجو حذف كلمة "مراهق" او "مراهقة" من قاموس المسلمين ؛ ﻷنه بمجرد قولها فإنك تزرع في نفوس الأبناء العذر للقيام بما لايليق بأخلاقنا تحت قبعة : المراهقة .
والأصل زرع الثقة والعزة في نفوس أبنائنا والتذكر أنه متى ما بلغ _أي بلغ الحلم _ ، فقد جرى عليه القلم ويسأل عن أفعاله أمام البارئ سبحانه ..

هدية لمن يقول " أولادنا لازالوا صغار أو مراهقين ..!


توقيع علاوي الكرادي