عرض مشاركة واحدة
كُتب : [ 08-10-2011 ] [ حتى ] رقم المشاركة : ( 1 )

عاشق من الزمن الجميل
::جوهرة المنتدى ::


[بيآناَتي]
تاريخ التسجيل : Jul 2011
رقم العضوية :181374
آعجب بي : 1913
آعجبت به : 170
الجنس : MALE/FE-MALE ~
مكان الاقامة : خارج اسوار الوطن الغالي
عدد آلمشاركات : 17,378
عدد آلمواضيع : 934
رصيدك البنكي : 20000
عدد النقاط : 26775007
مشآركاتي في اليوم بمعدل : 5.77
نجوم البغدادي : نجوم البغدادي
الدولة : علم دولتك
قوة التقييم : عاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاكعاشق من الزمن الجميل بغدادي طاك
المزاج
MMS

رسائل الوسائط

الاوسمة:


تواصل معي



{{ المطربة مائدة نزهت..صاحبة الصوت الرائع }}




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مائدة نزهت

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

مقدمة
ولدت مائدة نزهت عام 1937 في بغداد ونشأت

وتعلمت في مدارسها ظهرت مواهبها الغنائية

في طفولتها

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أحدثت مائدة نزهت انعطافاً جديداً ومهماً في مسيرة الأغنية العراقية


حيث نقلت الأغنية العراقية من عالمها الحزين إلى مزاج الحداثة،

مما حدث انقلاباً وتبديلاً ملحوظاً في ذوق المستمع العراقي،

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فهي تؤدي الكثير من أنواع الغناء العربي والعراقي

لإمكانية صوتها من تأدية هذه الألوان،

وهي قادرة على تأدية المقامات العراقية التي تتلاءم وتنسجم

مع قابلية صوتها الذي يمتلك الدرجات الثلاث المطلوبة،

حيث يتميز صوتها بطبقاته العالية الحادة النغم

مع الحلاوة والجهارة في الأداء،

ودليل على ذلك تسجيلها مقام " الحكيمي " الذي يعتمد على نغم السيكاه

مع الجالغي البغدادي في السبعينيات من القرن المنصرم


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


بداياتها الفنية


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عندما كانت طالبة في المدرسة الإبتدائية كانت تردد أغاني


أم كلثوم وليلى مراد وفريد الأطرش في المناسبات المدرسية،

وقد تجرأت مرة وذهبت إلى الإذاعة لتجرب حظها في اختبار الصوت،

ولم يتردد سامعوها في أن يعلنوا عن نجاحها المميز

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نجمة التلفزيون العراقي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ومنذ عام 1956 وهو العام الذي أفتتح فيه التلفزيون العراقي

أصبحت المطربة مائدة نزهت نجمة شاشة التلفزيون العراقي،

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

مائدة نزهت والمقلم العراقي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وبعد أن اشتهرت وثبت قدمها كمغنية متميزة

اتجهت مائدة نزهت إلى غناء المقام العراقي،

حيث كسبت معجبون جدد لها،

وعن طريقها عرف أداء نسوي جديد للمقام العراقي لم يسمع من قبل

على الرغم من أن هناك مطربات عراقيات قد سبقنها في هذا المجال

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أغانيها الشهيرة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

من الأغاني التي اشتهرت بها هذه المطربة الجليلة

أغنية " توبه " وهي من تأليف وتلحين الفنان أحمد الخليل،

و " كالو حلو " للملحن ناظم نعيم

و " جنان عيونك " التي قام بتلحينها الموسيقار جميل سليم،

وللمطربة مائدة نزهت ثلاثة أغاني كتب كلماتها الشاعر ذياب كزار

ولحنها الملحن العراقي الكبير كوكب حمزة

وهن " الحاصوده " و " همه ثلاثة للمدارس " و " أم زلوف "

حيث تعد هذه الأغاني من أكثر أغاني مائدة نزهت شهرة،

وهناك الكثير غيرها.



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وعرفها الجمهور بصوتها العذب وخياراتها المتميزة

تزوجت الملحن وديع خندة وعاشا ثنائيا متكاملا

وانجبا وتفرغا للحياة

ولأنها حفظت القرآن الكريم وهي طفلة فقد انصرفت للعبادة

بعد ان حجت الى بيت الله الحرام

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

قالوا في مائدة نزهت
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ولم نجد كلمات تقيم هذه الفنانة الكبيرة وفنها أفضل مماكتبه…

عنها الفنان الموسيقى حسين الأعظمي حين قال

ان السيدة مائدة نزهت بطبعها ، دقيقة حريصة على فنها

حتى انه بدا غريباً علينا ، شدة الالتزام بمواعيد التمارين اليومية

التي كنا نمارسها صباح كل يوم ضمن دوامنا المستمر

في فرقة التراث الموسيقي العراقي التي اسسها

استاذنا الراحل منير بشير اوائل السبعينيات

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ويبدو ان ذلك الاهتمام كان يعود الى خبرتها الطويلة

في الغناء ومن ثم ادراكها الاكيد لاهمية التمارين المستمرة ،

في حين كنت وبعض زملائي قليلي التجربة بطبيعة الحال

لذلك كانت السيدة مائدة نزهت قد وجهت اهتمامها

بهدوء ورصانه الى نظرة مغايرة سواء الى

الحياة او الى الفن

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وقد كانت منذ بداياتها الفنية اواخر الاربعينيات واوائل الخمسينيات

قد شرعت بالكشف عن حالة حضارية في فنها

، حيث عبرت في غنائها عن روح المدينه

وكرست لاجل ذلك كل وعيها وادراكها

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

لقد كانت مائدة نزهت حلقة حية في سلسلة الغناء البغدادي

في اغانيها الحديثة والملحنه وكذلك في المقامات العراقية

التي ادت مجموعة منها منذ اواخر السبعينيات

وحتى اعتزالها الفن بشكل نهائي

هذه المقامات التي كان رعاتها المؤدين الكبار

في القرن التاسع عشر والقرن العشرين ،

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ومن حيث انها بدأت مطربة للاغاني الحديثة

فقد اكدت تفاعلها مع المجتمع من خلال صوتها الجميل

والمتمكن والسليم من العيوب وتعابيرها البغدادية الاصيلة

وبذلك فقد اوجدت وثبتت لها طريقاً واسلوباً ادائياً فنيا

بزت فيه كل المطربات العراقيات في القرن العشرين

لم يكن هذا الاهتمام وهذا الواقع فارغاً على اساس الفن للفن

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أغانيها حديثة بروح بغدادية أصيلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ولكن هذه الحقيقة لم يشأ الا القليل من النقاد الموسيقيين

والغنائيين الاعتراف بها

اذ لم يكن اهتمام الفنانه مائدة نزهت يجنح نحو معرفة

الى أي مدى يستطيع الفن ان ينتزع نفسه من هذه الحياة

وانما كانت تبحث وتريد أن تعرف على وجه التحديد

مايشمله الفن الغنائي والموسيقي ومايحتاج اليه

من حيث الشكل والمضمون

وقد كان هذا يشكل لها حافزاً دائمياً لأنتاج اغاني ملحنه

ومكتوبة بشكل جيد ومستمر

حتى اصبحت اغانيها مجالاً رحباً للاستشهاد بها

على انها اغاني حديثه ذات اداء فني راق يمتاز

بروح بغدادية صرفه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

دقتها في الأختيار

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ان دقة مائدة نزهت في اختيار

… الحانها وكلمات اغانيها ، غالباً ماتخلق الاحراج الفني

لدى ملحنها او كاتب كلماتها ..!!

وفي معالجة هذا الاحراج وهذا المأزق فانه يتحتم

على الملحن او الكاتب ان يكون صبوراً يتحمل طلباتها

المنطقية والمقنعة التي امتلكت رؤيتها من خلال

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

دور زوجها ووقوفه معها

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ولاشك ان وجود زوجها الفنان الكبير وديع خونده

( سميربغدادي )

بجانبها ، عاملاً مساعداً جداً على بلورة فنها

بشكل عام وتنظيم افكارها

ان هذين الزوجين والفنانين الكبيرين وديع خونده ومائده نزهت

اللذين نجح زواجهما كما لم ينجح زواج لفنانيــــن قبلهما

! لقد كانت الحانه التي اعطاها لزوجته غاية

في الروعة والرصانه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
عبرت عن الروح البغدادية والعراقية بشكل عام

والاكثر سداداًهوان الاغاني التي غنتها مائدة نزهت بشكل عام

قد عالجت مشكلات المجتمع البغدادي والعراقي بوضوح

وعبرت عن معاناته وعواطفه سواء كانت الاغنية المغناة

تعبيرها عن الروح البغدادية الأصيلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


شعبية الطابع او غير ذلك

وهذا الامر يتجلى في اغاني كثيرة من نتاجات السيدة

مائدة نزهت مثل اغاني

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
التوبة - كالو حلو- حرام – حبي وحبك – حنان عيونك

– خلهم يكولون – كلما امر على الدرب- كذاب الأسمر

– كلبي يحبك – إسأل كلب اليهواك – بان الأخلا

– تاليها وياك – إسألوه لا تسألوني إسألوه – حلوين – و غيرها

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
إعتزالها الفن
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ان السيدة مائدة نزهت كان يمكن لها بكل تأكيد

ان تزيد من ابداعاتها الادائية و ان تستمر في رفد

تجديداتها التعبيرية والجمالية عند ادائها للمقامات والغاني

فيما لو استمرت بالغناء دون ان تقرر الاعتزال فجاْة

في النصف الثاني من عقد الثمانينات وبقيت على قرارها ،


وأخيرا نتترككم مع روابط فيديو لبعض من أجمل

أغاني الفنانه مائدة نزهت


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مع أطيب التحيات

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة








[ توقيعيَ ][ عاشق من الزمن الجميل ][بروفايليَ]
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


التعديل الأخير تم بواسطة عاشق من الزمن الجميل ; 08-10-2011 الساعة 11:09 AM
رد مع اقتباس